كيف ادخل الاسهم بمبلغ بسيط ومربح؟

محتويات

تعد أسهم البورصة في نظر الكثيرين فرصة ذهبية للاستثمار وجني عائدات مالية مرتفعة لكن عادة ما يكون التمويل هو العائق الأكبر خاصة بالبداية، لذا يتسائل الكثيرون كيف ادخل الاسهم بمبلغ بسيط ومربح في آن واحد، والنبأ السار هنا هو أن تلك المعادلة قابلة للتحقق بسهولة ويسر بفضل انتشار شركات الوساطة المالية ومنصات التداول عبر الإنترنت، التي سهلت الوصول إلى كبرى البورصات وجعلت الاستثمار في أسهمها حلماً في متناول الجميع.

كيف ادخل سوق الاسهم عبر الإنترنت؟

يمتاز التداول عبر الإنترنت بالعديد من المقومات أبرزها تحرره من المركزية وأنه لا يتقيد بمكان أو زمان، فضلاً عن أن بدء الاستثمار به لا يتطلب توافر رأس مال كبير. فيما يخص إجابة سؤال كيف ادخل الاسهم بمبلغ بسيط ومربح فمن الممكن إيجازها بالنقاط التالية:

  • حدد شركة التداول المرخصة المناسبة لاحتياجاتك والمتوافقة مع الحجم المتوقع لاستثمارك.

  • قم بفتح حساب تداول حقيقي مع إيداع قيمة الحد الأدنى اللازم لبدء التداول.

  • اختر استراتيجية التداول الخاصة بك التي تتناسب مع حجم استثمارك ومستوى خبرتك.

  • حدد أسهم الشركات المستهدفة وفقاً لاستراتجيتك الخاصة سواء كانت طويلة أو قصيرة المدى.

  • تابع تحليلات حركة أسهم اليومية لتكون صورة دقيقة عن مستقبل تحركاتها.

  • في ضوء النتائج السابقة ابدأ في عقد صفقات تداول الأسهم بالبيع والشراء.

رأس المال اللازم لبدء تداول الأسهم عبر الإنترنت 

يرغب بعض المتداولين في استهداف أسهم الشركات العملاقة مثل سهم شركة جوجل أو سهم شركة آبل وغيرهما، إلا أن أسعار شراء تلك الأسهم مرتفعة جداً بسبب صعودها المستمر بالإضافة إلى ضخامة القيمة السوقية للشركات نفسها، بينما الأمر على النقيض تماماً في حالة التداول عبر الإنترنت ولهذا يعد النمط الأفضل للراغبين في دخول الاسهم بمبلغ بسيط وجني الربح من خلال تداولها.

ما يجعل منصات التداول الإجابة المثلى لسؤال كيف ادخل الاسهم بمبلغ بسيط ومربح هو أن الاستثمار من خلالها لا يوجب شراء السهم إنما يمكن للمستثمرين تداول قيمة الأسهم دون الحاجة إلى امتلاكها فعلياً، فضلاً عن أن النسبة الأكبر من شركات التداول الموثوقة تتيح إمكانية فتح حسابات التداول بمبالغ بسيطة في متوسط 100 دولار أمريكي فقط. 

ما أهمية الرافعة المالية في تداول الأسهم؟

يوجز الخبراء الإجابة على سؤال كيف ادخل الاسهم بمبلغ بسيط ومربح في عبارة واحدة هي "الرافعة المالية"، التي تعد إحدى أبرز الخصائص التي يتميز بها التداول الرقمي عبر الإنترنت عن أنماط التداول التقليدية؛ إذ تعمل تلك الخاصية على تمكين المتداولين من مضاعفة القدرة الشرائية دون تكبد أي زيادة بالمبالغ المودعة في حسابات التداول الخاصة بهم.

تلعب الرافعة المالية دوراً محورياً في وصول المتداولين لأقصى معدلات الربح، فإذا كان المتداول يستثمر مبلغ قيمته 500 دولار أمريكي وكان الوسيط المالي يوفر رافعة مالية بمقدار 1: 20 فهذا يعني أن بمقدوره فتح صفقات بقيمة 10 آلاف دولار أمريكي، ذلك وفقاً للمعادلة التالية "500$ (قيمة الإيداع) × 20 (الرافعة) = 10,000$ (القيمة الشرائية الفعلية)".

يتبين مما سبق أن الرافعة المالية أهم وأبرز العوامل التي يمتاز بها تداول الأسهم عبر الإنترنت وتجعل منه الخيار الأمثل لراغبي استثمار مبلغ صغير في البورصة، حيث يمكنهم تداول أسهم كبرى الشركات العالمية وجني الأرباح منها من خلال إيداعات مالية صغيرة أو متوسطة القيمة.

أفضل شركات تداول الأسهم عبر الإنترنت

شركات الوساطة المالية -كما أشرنا سابقاً- هي سبيل دخول الاسهم بمبلغ بسيط والاستثمار بها، كما أنها تعد الضمان الأول والوحيد لنجاح التجربة الاستثمارية وتحقيق العائدات المتوقعة من خلالها، لذا يجب مراعاة عاملين رئيسيين عند المفاضلة بين العروض المتاحة، أولهما فحص تراخيص شركة التداول للتأكد من أنها آمنة وموثوقة، أما ثانيهما هو التعرف على الخدمات المقدمة منها وتحديد مدى ملاءمتها لتطلعاتك الاستثمارية.

فيما يلي نستعرض معاً قائمة بأهم وأفضل شركات التداول ذات الباع الطويل بهذا المجال، التي تمثل طريقة دخول الاسهم الأكثر أمناً وفعالية في آن واحد.

تقييم شركة Evest

Evest

فتح حساب تقييم شركة Evest
تقييم شركة XTB

XTB

فتح حساب تقييم شركة XTB
تقييم شركة AvaTrade

AvaTrade

فتح حساب تقييم شركة AvaTrade
تقييم شركة Exness

Exness

فتح حساب تقييم شركة Exness
تقييم شركة eToro

eToro

فتح حساب تقييم شركة eToro 67٪ من حسابات التجزئة CFD تخسر أموالاً.

هل تحتاج مساعدة لدخول عالم تداول الأسهم؟

يعد سؤال كيف ادخل سوق الاسهم عبر الإنترنت أحد الأسئلة الشائعة بين الراغبين في استثمار أموالهم وتنميتها، لكن إجابة هذا السؤال تشمل عِدة أوجه، بداية من تحديد الوسيط الأمثل وحتى الإلمام بأسس اختيار أفضل أسهم للشراء وأساليب تداولها عبر الإنترنت، فإن كنت تحتاج مساعدة في هذا الصدد فكل ما عليك هو النقر على أيقونة "تواصل معنا" الموجودة بالأسفل.

يمكنك التواصل مباشرة مع أحد ممثلي موقع ثقة عبر تطبيق WhatsApp للإجابة على كافة استفساراتك، بجانب إرشادك إلى أفضل الخيارات بالنسبة لك لتفادي السقوط في فخاخ شركات التداول النصابة والاستمتاع بتجربة تداول آمنة وبشروط استثنائية على كافة الأصعدة.

تواصل معنا الآن

هل تداول الأسهم حلال شرعاً؟

توجد العديد من الأسئلة المثارة بالوطن العربي حول المضاربة بخلاف التساؤل حول طريقة دخول الاسهم في مقدمتها مدى مشروعية التداول من الناحية الدينية، يجاب على هذا السؤال بأن تداول الأسهم هو أحد أنماط الاستثمار الحر التي أقرت كبرى المؤسسات الدينية بمشروعيته، هذا إلى جانب أن العديد من شركات التداول تتيح لعملائها خيار حساب التداول الإسلامي الخالي من أي رسوم أو عمولات تحمل شبهة ربوية.   

هل يحتاج تداول عقود الفروقات إلى خبرة؟

عقود الفروقات لا يمكن إغفال أن الخبرة عاملا مؤثرا في نجاح تجارب التداول بصفة عامة، لكن هذا لا يتعارض مع حقيقة أن عقود الفروقات (CFDs) من أسهل طرق التداول ويمكن إتقان تداول الأسهم من خلالها خلال فترة وجيزة. 

يتعلق الأمر أولا وأخيرا بقدرة المتداول على استخدام أدوات التحليل وقراءة الرسوم البيانية التي تعينه على تحديد تحركات أسعار الأسهم سواء بالصعود أو بالتراجع، وبناء على تلك النتائج يتخذ قراراته بشأن الصفقات الخاصة به بالبيع أو الشراء وتحقيق الأرباح من خلال فروق السعر الناتجة عن تحرك الأسهم بأي من الاتجاهين.

هل جميع شركات تداول الأسهم موثوقة؟

يصعب تعميم الحكم على كافة شركات التداول الناشطة بالأسواق المالية؛ إذ أن رواج التداول الرقمي وتزايد الإقبال عليه أدى لظهور بعض شركات الوساطة المحتالة أو التي تقدم لعملائها خدمات دون المستوى، لكن يمكن التفرقة بين تلك الشركات وتحديد الموثوق منها عن طريق مراجعة قائمة تراخيص الهيئات الرقابية الحاصلة عليها، كما ينصح بالتوجه من البداية إلى الشركات الكبرى التي لها باع طويل في أسواق المال وتحظى بشهرة عالمية وسمعة طيبة. 

يحتاج المتداولون -على اختلاف مستويات خبرتهم- إلى تلقي الدعم لضمان نجاح تجاربهم الاستثمارية في تداول الأسهم، وهو ما يمكنك الحصول عليه عبر خدمة حساب تداول ثقة VIP حيث يعمل خبرائنا على مساعدتك في الاستمتاع بتداول آمن وبشروط استثنائية، من خلال مساعدتك في المراحل المختلفة بداية من اختيار الوسيط الموثوق وصولا إلى خدمات الاستشارات والمتابعة والتوجيه المهني.