40% بونص مع AvaTrade
40% بونص مع AvaTrade

اضغط هنا وأكتشف كيف يمكن الحصول على 40% بونص تدوال مع افاتريد - وسيط مالي "ثقة" مرخص محلياً من قبل هيئة ADGM

يشهد العالم خلال الآونة الأخيرة موجة تضخم عالية تُثير قلق المستثمرين وتدفعهم إلى البحث عن سبل استثمارية تحمي محافظهم من التآكل، وعلى الرغم من كون التضخم أحد المخاطر التي تُثير حفيظة الجميع وتدفعهم إلى ترشيد استثماراتهم خاصة مع كون القادم مُبهم للجميع؛ إلا أنه لازالت هناك فرص استثمارية جيدة في كل فترة حتى في فترات التضخم والحروب، تُرى ما هو أفضل استثمار وقت التضخم؟ هذا ما سنتحدث عنه باستفاضة خلال هذا المقال.

كيف يؤثر التضخم على الأموال في عام 2022؟

إن التضخم هو ارتفاع في متوسط ​​تكلفة السلع والخدمات بمرور الوقت، بمعنى ارتفاع السعر مقابل نفس الكمية، ويتم قياسه من قبل مكتب إحصاءات العمل الذي يجمع البيانات لتحديد مؤشر أسعار المستهلك (CPI)، ويتتبع مؤشر أسعار المستهلك تكلفة السلع مثل البنزين، الأغذية، الملابس، السيارات بمرور الوقت لقياس التغيير العام في أسعار السلع والخدمات الاستهلاكية.

وتُشير الإحصائيات إلى ارتفاع هذا المؤشر خلال شهر يونيو الماضي ليصل إلى 9.1% وهي أعلى نسبة وصل إليها المؤشر منذ نوفمبر 1981 أي ما يقرب من 40 عامًأ.

يرجع هذا الارتفاع إلى أسباب عديدة منها:

  • تأثير كورونا الذي لم ينتهي حتى الآن.

  • الحرب الروسية الأوكرانية.

  • ارتفاع أسعار الطاقة العالمية.

يؤدي التضخم إلى تآكل المدخرات خاصة وإن كان بوتيرة سريعة مثل الذي يشهده العالم خلال الشهور الأخيرة؛ لذا فإن إدخار الأموال في مثل تلك الأوقات ليس هو الخيار الأمثل، ولكن التفكير في استثمارات طويلة أو قصيرة الأجل مع الحرص على اختيار أفضل استثمار وقت التضخم.

الاستثمار وقت التضخم

لا يعد التضخم حالة سيئة للجميع على العكس، هناك الكثير من المستثمرين الذين تتضاعف أموالهم في فترات التضخم ويستفيدون بشكل جيد من ارتفاع الأسعار، دائمًا ما يكون هناك خيار للحفاظ على قيمة أموالك ولكن احرص على:

  1. تقليل نفقاتك قدر الإمكان.

  2. تنويع محفظتك الاستثمارية.

  3. استثمر مع شركات تُحقق عوائد مرتفعة على رأس المال.

  4. تجنب طرق الاستثمار التقليدية التي تُحقق عائد ثابت لأن هذا لن يكون كافيًا لمواجهة التضخم، بل اختر أفضل استثمار وقت التضخم.

لماذا يعد الاستثمار هامًأ خلال فترات التضخم؟

لا يعد االادخار الخيار المناسب خلال فترات التضخم بل الاستثمار، وهذا يرجع إلى العديد من الأسباب منها:

  • ترشيد الاستهلاك

رغبة المستثمرين في الحفاظ على قيمة أموالهم مقابل معدل التضخم المرتفع بدلًأ من بقاء الأموال سائلة أو إنفاقها على سلع استهلاكية.

  • الاستثمار يوازن التضخم

 دعنا نضرب مثالًا:

إذا كنت تدخر 10000 دولار في حساب توفير، وكان معدل التضخم 3٪، بنهاية العام سيظل لديك نفس المبلغ لكنه في الواقع أصبحت قيمته 9700 دولار.

ولكن ماذا إذا قررت الاستثمار بفائدة تبلغ 4 ٪، فسوف يُصبح عن 10400 دولار بقيمة فعلية تبلغ 10100 دولار بعد التضخم، إذن تمكنت من الحفاظ على قيمة المال الحقيقية.

  • ثروة على المدى الطويل

تسعى الحكومة الفيدرالية جاهدة إلى السيطرة على الأمر من خلال مراقبة أسعار الفائدة، وعلى الرغم من ذلك تزداد أسعار الفائدة بزيادة التضخم قد يؤدي هذا إلى اضطراب بعض المستثمرين فيتجهون إلى التخلي عن محافظهم الاستثمارية طويلة الأجل، ولكن لا عليك استمر في استراتيجيتك وتذكر أن الفائدة المركبة أقوى من مستويات التضخم الحالية.

أفضل استثمار وقت التضخم

بينما يستمر ارتفاع أسعار السلع والخدمات يظل السؤال الأصعب هو كيف يُمكننا مواجهة هذا، الإجابة تكمن في اختيار أحد أنواع الاستثمار المثالية للتحوط من التضخم، وعلى الرغم من تنوع أوجه الاستثمار التي يرى الكثيرون أنها أفضل استثمار وقت التضخم ومنها على سبيل المثال:

  1. الذهب.

  2. العقارات.

  3. القروض المصرفية عالية العائد (HYBLs)

تظل هناك 3 أنواع هي أفضل استثمار وقت التضخم وهي:

الاستثمار بسوق الأسهم 

يُمكنك شراء حصة في أي شركة عالمية تطرح أسهمها للتداول علنًا، سواء كنت مستثمر حديث عهد بالاستثمار أو مُخضرم، فإن الأسهم أحد أفضل أوجه الاستثمار في أوقات التضخم، كل ما عليك فعله هو فتح حساب من خلال وسيط أو منصة تداول، يُمكنك الاستعانة بـ ترشيحاتنا الموثوقة لأفضل شركات الوساطة المالية.

الاستثمار بسوق الفوركس

لا يمكننا الحديث عن أفضل استثمار وقت التضخم دون الحديث عن سوق الفوركس، فكما ذكرنا أن حيلة الحكومات لإبطاء التضخم هو رفع أسعار الفائدة، ولا شك أن هذا الرفع يُعزز من قيمة العملة، ولعل هذا واضح جدًأ بارتفاع قيمة الدولار مقابل العملات الرئيسية الأخرى مثل اليورو والين وغيرهم، ولهذا فإن الفرصة ممتازة للانضمام إلى الاتجاه الصعودي للدولار الأمريكي مقابل بقية العملات.

الاستثمار بسوق العملات الرقمية

غالبًا ما يصف المستثمرون البتكوين باعتبارها من أهم العملات الرقمية أنها (الذهب الرقمي) ولهذا فهي واحدة من أفضل سبل التحوط من التضخم بسبب محدودية العرض، صحيح أن هناك خلاف كونها أفضل على المدى الطويل أم لا، لكن يُمكنك جعلها جزء من محفظتك الاستثمارية على المدى القصير.

يوصي المخططون الماليون وغيرهم من الخبراء بالحفاظ على استثمارات العملات المشفرة في أقل من 5٪ من إجمالي محفظتك، كما يُعد من الذكاء أن تستثمر في العملات المشفرة فقط ما يمكنك أن تخسره إذا انخفضت قيمته إلى الصفر. 

أفضل شركات الوساطة المالية للاستثمار وقت التضخم

كما ذكرنا أن الاستثمار في سوق الأسهم، الفوركس والعملات الرقمية هو أفضل استثمار وقت التضخم ولكن ليس هذا كل شيء، يتطلب الاستثمار الجيد الاعتماد على إحدى شركات الوساطة الموثوقة لضمان حقوقك وحمايتك من النصب والتلاعب.

يُسعدنا تقديم ترشيحاتنا بمجموعة من أفضل شركات الوساطة التي يُمكنك الاعتماد عليها وبدء استثماراتك برأس مال 100 دولار كحد أدنى وهي:

تقييم شركة Evest

Evest

فتح حساب تقييم شركة Evest
تقييم شركة AvaTrade

AvaTrade

فتح حساب تقييم شركة AvaTrade
تقييم شركة XTB

XTB

فتح حساب تقييم شركة XTB
تقييم شركة Exness

Exness

فتح حساب تقييم شركة Exness

يؤكد خبراء المال دائمًا أن التنوع هو أفضل وسيلة للتحوط من التضخم، فمن خلال إضافة مجموعة قوية من فئات الأصول المختلفة مثل: الأسهم والسندات وصناديق الاستثمار المتداولة وصناديق المؤشرات إلى محفظتك يُمكنك تقليل المخاطر إلى أدنى حد ممكن.

وتذكر أن العالم في أزمة حقيقة ولكن مثل أي أزمة لا تزال هناك فرصة لتحقيق المكاسب من خلال اختيار أفضل استثمار وقت التضخم، وسواء قررت الاستثمار بالأسهم، الفوركس أو حتى العملات الرقمية عليك اختيار شركات موثوقة يُمكنك التداول من خلالها لحمايتك من مخاطر التلاعب أو النصب أو حتى قلة الخبرة.

يمكن لنا تقديم استشارة مخصصة لك من خلال التواصل مع فريق عمل موقع ثقة المختص في تقديم استشارات في كيفية البدء في الاستثمار مع شركات التداول المختلفة، تواصل معنا الان واطلب استشارة مجانية من خلال النموذج التالي.

استشارة عبر الواتس-آب