تداول الفيوتشرز للسوق الأمريكي: ما هو، وكيف أبدأ بشكل صحيح؟

تم التحديث بتاريخ 2024-07-09
badgecheckمقال موثق
open icon
المحتويات

يُعد تداول العقود الآجلة (الفيوتشر) في السوق الأمريكية خيارًا مميزًا بالنسبة لقطاع كبير من المستثمرين؛ حيث يوفر هذا النمط من التداولات فرصة رائعة للحصول على عوائد مجزية، نظرًا لما تتمتع به خصائص فريدة، تشمل إتاحة الرافعة المالية والقدرة على التداول في كلا اتجاهي السوق. 

يكثر التساؤل حول ماهية الفيوتشر الأمريكي وكيفية تداوله وأهم ما يميزه، فإن كنت مهتماً بمعرفة الإجابة فضلاً واصل قراءة الفقرات التالية، التي يلقي موقع "ثقة" من خلالها نظرة أقرب وأشمل على هذا النوع من التداول.

تلخيص المقال

  • يتضمن تداول العقود الآجلة التزام المشتري بشراء أصل معين أو البائع ببيعه في تاريخ محدد بسعر متفق عليه مسبقًا.
  • تشمل العقود الآجلة في السوق الأمريكي أنواعًا متعددة مثل عقود الأسهم والمؤشرات والعملات والسلع وأسعار الفائدة، مما يعكس تنوع الأدوات المالية المتاحة.
  • يتميز السوق الأمريكي بتنوع القطاعات والعوائد القوية تاريخيًا والسيولة العالية وريادة الأعمال وسهولة الوصول، مما يجعله جذابًا للمستثمرين.
  • يوفر تداول الفيوتشر الأمريكي فرصًا لتحقيق الأرباح وحماية الاستثمارات من تقلبات السوق بفضل الرافعة المالية والسيولة العالية، ولكنه ينطوي أيضًا على مخاطر عالية.
  • تتضمن استراتيجيات تداول الفيوتشر الشائعة مثل التداول بالاختراق والاتجاه والانسحاب، ويُنصح بالتعلم المستمر وإدارة المخاطر والبقاء على اطلاع بالسوق لتحقيق النجاح في التداول.

ما هو تداول الفيوتشر الأمريكي؟

أول ما يجب معرفته هو أن تداول العقود الآجلة ليس مقتصراً على السوق الأمريكي، إذ أن تلك العقود هي عبارة عن آلية أو نمط للتداول يمكن الاعتماد عليه في تداول فئات متعددة من الأصول في أي من الأسواق العالمية، رغم ذلك حقق مصطلح "الفيوتشر الأمريكي" بفضل قوة ومكانة السوق وتأثيره في الاقتصاد العالمي.

تُصنّف الأسواق الأمريكية -مثل بورصة شيكاغو التجارية (CME)- من بين أكبر وأهم الأسواق التي يتم فيها تداول العقود الآجلة على نطاق واسع، مما يجعلها مصدر جذب للمستثمرين العالميين، وكان ذلك سبباً فيما يلقاه الفيوتشر الأمريكي من رواج.

كيف تعمل عقود الفيوتشر في التداول

تداول العقود الآجلة (الفيوتشر) هو عبارة عن أحد أنواع عقود المشتقات المالية، التي تُلزم المشتري بشراء أصل معين أو البائع ببيع هذا الأصل في تاريخ محدد بسعر متفق عليه مسبقًا. يمكن أن تكون الأصول سلعًا مثل النفط أو الذهب، أو أدوات مالية مثل الأسهم والمؤشرات مثل S&P 500. تستخدم هذه العقود بشكل رئيسي للتحوط ضد تغيرات الأسعار المفاجئة أو للمضاربة على الأسعار المستقبلية للأصول.

آلية عمل عقود الفيوتشر:

  • الاتفاق المبدئي واختيار العقد: يتم تحديد شروط العقد مثل كمية الأصل والسعر وتاريخ التسليم.

  • فتح مركز: يقوم المتداول بفتح مركز شراء أو بيع بناءً على توقعاته لحركة السعر المستقبلية للأصل.

  • إيداع الهامش: عند فتح عقد فيوتشر، يجب على المتداول دفع هامش أولي كتأمين يضمن التزامه بالعقد.

  • تسوية يومية: يتم تسوية الأرباح والخسائر يوميًا بناءً على تحركات الأسعار في السوق. فيما يُعرف بالهامش اليومي أو التسوية اليومية.

  • إغلاق المركز: يمكن إغلاق العقد قبل تاريخ التسليم إما عن طريق تنفيذ عملية معاكسة (شراء لعقد بيع أو بيع لعقد شراء) أو الانتظار حتى تاريخ التسليم وإتمام الصفقة حسب الشروط المحددة.

أنواع الفيوتشر للسوق الأمريكي

يعتقد الكثيرون أن الاستثمار في السوق الأمريكي يقتصر فقط على شراء أسهم الشركات، ولكن في الواقع يتضمن السوق الأمريكي فرصًا استثمارية متنوعة تشمل العديد من أنواع الفيوتشر. نستعرض أبرز أنواع الفيوتشر في السوق الأمريكي:

  • عقود الفيوتشر على الأسهم مثل أسهم شركة Apple وGoogle.

  • عقود الفيوتشر على المؤشرات مثل مؤشر S&P 500 ومؤشر ناسداك.

  • عقود الفيوتشر على العملات مثل اليورو والجنيه الإسترليني والين الياباني.

  • عقود الفيوتشر على السلع مثل النفط الخام والذهب والقمح.

  • عقود الفيوتشر على أسعار الفائدة مثل سندات الخزانة الأمريكية.

تعكس هذه العقود تنوع الأدوات المالية المتاحة في السوق الأمريكي، مما يوفر فرصًا واسعة للمستثمرين لتحقيق أهدافهم المالية سواء كانوا يبحثون عن التحوط ضد المخاطر أو استغلال الفرص الاستثمارية المختلفة.

لماذا تختار الاستثمار في السوق الأمريكي؟

يعد الاستثمار في السوق الأمريكي خيارًا مفضلاً للعديد من المستثمرين حول العالم. يتميز السوق الأمريكي بعدة مزايا تضاعف فرص المستثمرين في تحقيق عوائد مرتفعة من خلاله، وذلك سر المكانة التي يتمتع بها وانجذاب المستثمرين حول العالم لتداول الأصول المالية المُدرجة به.

يمكن إيجاز أهم العوامل التي تُميز السوق الأمريكي وتجعل منه خياراً مثالياً لراغبي بدء الاستثمار في الأسواق العالمية فيما يلي:

  • تنوع القطاعات: يقدم السوق الأمريكي فرصًا متنوعة في مختلف القطاعات مثل التكنولوجيا والصحة والمال والسلع الاستهلاكية. يتيح هذا التنوع للمستثمرين تقليل المخاطر المرتبطة بالاعتماد على قطاع واحد.

  • عوائد قوية تاريخيًا: السوق الأمريكي معروف بتقديمه لعوائد قوية على المدى الطويل. حققت الشركات الأمريكية الكبيرة مثل آبل وأمازون وجوجل نموًا كبيرًا ومستدامًا، مما يساهم في تحقيق عوائد مجزية للمستثمرين.

  • السيولة العالية: يتمتع السوق الأمريكي بسيولة عالية، مما يعني إمكانية شراء وبيع الأسهم بسهولة وسرعة دون تأثير كبير على الأسعار. مما يوفر مرونة أكبر للمستثمرين في إدارة استثماراتهم.

  • الابتكار وريادة الأعمال: السوق الأمريكي هو موطن لأكبر الشركات المبتكرة في العالم، خصوصًا في مجال التكنولوجيا. يتيح الاستثمار في هذه الشركات الفرصة للمستثمرين الاستفادة من التطورات التكنولوجية والنمو السريع لهذه الشركات.

  • سهولة الوصول: بفضل منصات التداول الإلكترونية الحديثة، أصبح من السهل جداً الاستثمار في الأسهم الأمريكية من أي مكان في العالم. توفر هذه المنصات واجهات استخدام سهلة وإجراءات فتح حسابات سريعة، مما يسهل عملية الاستثمار بشكل كبير.

كانت ولا تزال هذه المزايا السوق الأمريكي وجهة مفضلة للمستثمرين الباحثين عن تنويع محافظهم الاستثمارية والاستفادة من النمو الاقتصادي المستدام.

مزايا وعيوب تداول الفيوتشر الأمريكي

يعد تداول الفيوتشر الأمريكي -كما ذكرنا سابقًا- من خيارات التداول الشائعة بين المستثمرين والمضاربين مع منصات تداول الأسهم الأمريكية؛ نظرًا لما يوفره من فرص لتحقيق الأرباح ولحماية الاستثمارات من تقلبات السوق. إلا أن هناك مجموعة من المزايا والعيوب التي يجب أخذها في الاعتبار عند تداول هذه الأدوات المالية.

إيجابيات تداول الفيوتشر الأمريكي

  • الرافعة المالية: تتيح عقود الفيوتشر للمستثمرين استخدام رأس مال صغير للتحكم في استثمارات كبيرة، مما يزيد من إمكانات الربح بشكل كبير.

  • السيولة العالية: تتميز أسواق الفيوتشر الأمريكي بسيولة عالية، مما يسهل الدخول والخروج من المراكز بسرعة وسهولة.

  • التنويع: تتيح عقود الفيوتشر التداول في مجموعة واسعة من الأصول المالية مثل السلع والعملات، مما يساهم في تنويع المحفظة الاستثمارية وتقليل المخاطر.

  • الحماية من تقلبات الأسعار: يمكن استخدام عقود الفيوتشر كأداة للتحوط ضد تقلبات الأسعار، مما يوفر حماية للشركات والمستثمرين من التقلبات غير المتوقعة في الأسعار.

  • تكاليف منخفضة: تتميز التداولات في أسواق الفيوتشر الأمريكي بتكاليف تداول منخفضة مقارنةً ببعض الأدوات المالية الأخرى، مما يجعلها خيارًا جذابًا للكثير من المستثمرين.

سلبيات تداول الفيوتشر الأمريكي

  • المخاطر العالية: يمكن أن تؤدي الرافعة المالية إلى خسائر كبيرة بنفس سرعة تحقيق الأرباح، مما يزيد من المخاطر المحتملة.

  • التعقيد: يتطلب تداول الفيوتشر معرفة واسعة بالأسواق وتوقعات دقيقة، مما يجعلها أكثر تعقيدًا مقارنةً بالتداول في الأسواق التقليدية مثل الأسهم.

  • التقلبات العالية: تتسم أسواق الفيوتشر بتقلبات عالية، مما يجعل من الصعب التنبؤ بحركات الأسعار وإدارة المخاطر بشكل فعال.

  • تاريخ انتهاء الصلاحية: تتمتع جميع عقود الفيوتشر بتواريخ انتهاء صلاحية، مما قد يجعلها أقل جاذبية مع اقتراب انتهاء الصلاحية، ويحتمل أن تفقد قيمتها بالكامل.

  • متطلبات الهامش: عند تراجع قيمة حساب المستثمر إلى ما دون مستوى معين يتم طلب هامش إضافي، مما يتطلب من المستثمر إيداع أموال إضافية أو إغلاق المراكز الخاسرة.

أهم استراتيجيات تداول الفيوتشر لعام 2024

يوفر تداول الفيوتشر الأمريكي فرص حقيقية للاستثمار الناجح وجني عائدات مرتفعة، ولكن ذلك يتطلب استراتيجيات مدروسة للتعامل مع تقلبات السوق. نستعرض فيما يلي أهم تلك الاستراتيجيات وأكثرها شيوعاً وانتشاراً.

استراتيجية السبريد (Spread Trading):

تعتمد هذه الاستراتيجية على شراء وبيع عقود فيوتشر لأصلين متشابهين ولكن بأشهر استحقاق مختلفة. الهدف هو الاستفادة من التغيرات في الفارق السعري بين العقود. توفر هذه الاستراتيجية تقليل المخاطر النسبية مقارنة بالتداول الفردي للعقود.

​التداول بالاختراق (Breakout Trading)

تهدف هذه الاستراتيجية إلى تحقيق أرباح من تحركات الأسعار الكبيرة التي تحدث عندما يكسر السعر مستويات الدعم أو المقاومة المعروفة. يتميز التداول بالاختراق بزيادة كبيرة في حجم التداول عند حدوث الاختراق، مما يتيح للمتداولين فرصة دخول السوق في اللحظة المناسبة لتحقيق أرباح من تحركات الأسعار الكبيرة.

التداول بالاتجاه (Trend Following)

تعتمد هذه الاستراتيجية على متابعة الاتجاهات السائدة في السوق. وقد أصبح المتداولون يستخدمون الذكاء الاصطناعي وتحليل البيانات لتحسين دقة تحديد الاتجاهات والاستجابة للتغيرات بسرعة أكبر. يُعتبر هذا الأسلوب مناسبًا لتحقيق أرباح مستدامة من الاتجاهات طويلة الأمد.

التداول بالانسحاب (Pullback Trading)

تعتمد هذه الاستراتيجية على دخول السوق أثناء تراجعات الأسعار المؤقتة في اتجاه الصعود أو الهبوط. مما يتيح للمتداولين فرصة دخول السوق بسعر أفضل عند العودة إلى مستويات الدعم أو المقاومة السابقة، مما يزيد من احتمالية تحقيق أرباح عند استئناف الاتجاه الأصلي.

استراتيجية تدفق الأوامر (Order Flow Trading):

تعتمد هذه الاستراتيجية على تحليل حجم واتجاه الأوامر في السوق لفهم معنويات السوق والتنبؤ بتحركات الأسعار المحتملة. فمن خلال مراقبة الأحجام والأوامر المفتوحة يمكن للمتداولين تحديد مستويات الدعم والمقاومة واتخاذ قرارات تداول مدروسة بناءً على نشاط السوق الفعلي.

هذه بعض استراتيجيات تداول الفيوتشر الأمريكي، ومع ذلك هناك العديد من الاستراتيجيات الأخرى مثل التداول المتأرجح واستراتيجية النطاق.

نصائح تداول الفيوتشر الأمريكي عبر الإنترنت

يمكن أن يكون تداول العقود المستقبلية (الفيوتشر) الأمريكية مربحًا إذا تم بطرق مدروسة ومنظمة. لذلك، سنقدم بعض النصائح الهامة للمبتدئين والمحترفين على حد سواء، لتحقيق أقصى استفادة من تداول الفيوتشر الأمريكي:

1. فتح حساب لدى وسيط موثوق:

قبل أن تبدأ، تأكد من فتح حساب تداول مع وسيط موثوق يتمتع بسمعة جيدة. تأكد من أن الوسيط مرخص ومنظم من قبل الهيئات المالية المعترف بها مثل هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC). 

2. امتلاك خطة ورؤية واضحة:

من المهم أن يكون لديك خطة تداول واضحة قبل الدخول في أي صفقة. يجب أن تشمل هذه الخطة أهدافك المالية واستراتيجياتك ومعايير المخاطرة. كما يجب أن تكون قادرًا على تحديد متى تدخل وتخرج من الصفقة بناءً على معايير محددة.

3. التدريب والتعلم المستمر:

الاستثمار في التعليم المستمر هو مفتاح النجاح في تداول العقود الآجلة، استفد من الموارد التعليمية مثل الكتب والدورات عبر الإنترنت والندوات لتتعلم أكثر عن تداول الفيوتشر الأمريكي. كما يمكن أن تكون التجربة والممارسة باستخدام حسابات تجريبية مفيدة جدًا لتحسين مهاراتك.

4. إدارة المخاطر:

يجب أن تكون دائمًا على دراية بالمخاطر المرتبطة بتداول العقود الآجلة. يمكن أن يساعدك استخدام أوامر وقف الخسارة في تقليل الخسائر المحتملة. ومن الضروري أن تكون محافظًا على رأس المال الخاص بك ولا تستثمر أكثر مما تستطيع أن تخسره.

5. البقاء على اطلاع بالسوق:

يمكن أن يوفر لك متابعة الأخبار الاقتصادية والتطورات بشكل مستمر رؤية أعمق حول اتجاهات السوق، فضلاً عن أن استخدام التحليل الفني والأساسي لتحليل السوق واتخاذ قرارات مستنيرة.

6. تنويع المحفظة الاستثمارية:

تجنب وضع كل أموالك في صفقة واحدة، بجانب الحرص على تنويع الأصول في محفظتك الاستثمارية، حيث أن ذلك لا يضاعف فرصك في تحقيق نتائج مُرضية فحسب، بل أن التنوع أحد الطرق الأكثر فاعلية في التحوط تجاه مخاطر التداول.

7. اختيار الوسطاء بمعايير محددة:

عند اختيار وسيط لتداول العقود الآجلة، هناك عدة معايير يجب مراعاتها لضمان أمان استثماراتك:

  • الأمان والتراخيص: تأكد من أن الوسيط مرخص ومنظم من قبل هيئات مالية معترف بها.

  • الرسوم والعمولات: قارن بين الرسوم والعمولات التي يفرضها الوسطاء واختيار الأنسب لك.

  • منصة التداول: يجب أن تكون منصة التداول سهلة الاستخدام وتوفر الأدوات والموارد اللازمة لتحليل السوق.

  • خدمة العملاء: تأكد من توفر دعم فني متاح للمساعدة في حال واجهتك أي مشاكل.

أفضل شركات تداول فيوتشر السوق الأمريكي

يُتاح خيار تداول الفيوتشر للسوق الأمريكي من خلال عدد كبير من شركات التداول العالمية، نستعرض فيما يلي مجموعة من أفضلها والتي يمكنك بدء التداول من خلالها بثقة وأمان؛ ذلك لما تتمتع به هذه الشركات من خبرة طويلة في مجال التداول، فضلاً عن أنها مُنظمة قانوناً وتمارس نشاطها بمقتضى تراخيص صادرة عن أهم هيئات الرقابة المالية في الوطن العربي والعالم.

التراخيص VFSC
أقل مبلغ للإيداع $50
التراخيص ADGM
أقل مبلغ للإيداع $100
التراخيص DFSA
أقل مبلغ للإيداع $100
التراخيص FCA
أقل مبلغ للإيداع $10
التراخيص CMA
أقل مبلغ للإيداع $1

هل ترغب في بناء محفظة استثمارية في السوق الأمريكي؟

استثمر بذكاء مع خدمة إدارة المحافظ من شركة ثقة! نقدم لك خدمة إدارة المحافظ المالية المخصصة لمن يبحث عن استشارات و قرارات استثمارية دقيقة تُساهم في تحقيق أهدافك المالية.

مميزات خدمة إدارة المحافظ

يتم فتح الحسابات الاستثمارية بشكل حصري من خلال أفضل الوسطاء والبنوك الاستثمارية الموثوقة، نذكر منها:

  • بنك Swissquote السويسري: المرخص من قبل سلطة دبي للخدمات المالية DFSA.

  • شركة AvaTrade الشرق الأوسط: المرخصة من قبل هيئة أبوظبي للخدمات المالية العالمية (ADGM).

  • شركة Equiti الشرق الأوسط: مرخصة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع (SCA) في الإمارات.

يُضاف إلى ذلك العديد من المزايا الأخرى التي تضمن للعملاء -مالكي المحافظ- عدم تجاوز حجم المخاطرة القادرون على تحمله والمُتفق عليه مُسبقاً، وفي ذات الوقت مضاعفة فرصهم في تحقيق نتائج استثمارية مُرضية، ومن أبرز تلك المزايا:

  • تنويع المحفظة بين صفقات تداول قصيرة الآجل واستثمارات طويلة الأجل لتحقيق عوائد مُستدامة.

  • استخدام الذكاء الاصطناعي لدخول صفقات ذات نسبة نجاح عالية تزيد من فرص تحقيق الأرباح.

  • متابعة المحفظة بشكل يومي واتخاذ القرارات الاستثمارية السليمة من قبل مدير محافظ مالية.

  • رقم IBAN خاص، لسحب وإيداع الأموال بسهولة، سواء بشكل شخصي أو عبر بنك محلي.

ما هي نسبة الأرباح المتوقعة؟

نتوقع تحقيق عائدات سنوية تتراوح بين 10% إلى 15%. كما أن هذه الخدمة متوفرة في جميع دول العالم من خلال فريق إدارة المحافظ في ثقة. المبلغ المطلوب للاستثمار في خدمة إدارة المحافظ يبدأ من 3000 دولار أمريكي.

مع التركيز على تنوع الأدوات والعائد المرتفع بجانب الموثوقية، يمكنك الاعتماد على فريق إدارة المحافظ في ثقة لتحقيق أهدافك الاستثمارية بأمان وكفاءة. تواصل معنا اليوم لبناء محفظة استثمارية قوية في السوق الأمريكي وتحقيق أهدافك المالية.

تحتاج مساعدة لتبدأ الاستثمار في السوق الأمريكي

إذا كنت بحاجة إلى مساعدة لبدء الاستثمار في السوق الأمريكي، فلا تتردد في التواصل مع فريق "ثقة" عبر الواتساب. يوفر فريقنا الاستشارات والدعم اللازم لضمان تحقيق أهدافك الاستثمارية. 

سواء كنت مستثمرًا مبتدئًا أو خبيرًا، يمكننا تقديم الإرشادات المتخصصة لتحديد أفضل الفرص الاستثمارية والحدّ من المخاطر المحتملة. تواصل معنا الآن وابدأ طريقك نحو تحقيق تطلعاتك الاستثمارية واستقلالك المالي.

استشارة عبر الواتس-آب

تقدم بطلب استشارة مجانية بشكل مضمون من خلال التواصل مع فريق عمل موقع ثقة. تواصل معنا الآن خدمة عملاء

الأسئلة الشائعة

هل يمكن للمبتدئين تداول الفيوتشرز؟

نعم، يمكن للمبتدئين تداول العقود الآجلة (الفيوتشر)، ولكن يجب عليهم توخي الحذر وتعلم الأساسيات قبل البدء. يتطلب تداول العقود الآجلة فهمًا جيدًا لكيفية عمل الأسواق وإدارة المخاطر واستراتيجيات التداول المناسبة. توفر العقود الآجلة رافعة مالية عالية مما يعني أن الأرباح والخسائر يمكن أن تتضخم بسرعة، لذلك يجب على المبتدئين البدء بحساب تداول تجريبي لاكتساب الخبرة قبل المخاطرة بأموالهم.

ما هي أوقات عمل السوق الأمريكي؟

أوقات عمل السوق الأمريكي هي كالتالي:

  • الساعات الرئيسية: من 9:30 صباحاً إلى 4:00 مساءً بالتوقيت الشرقي (ET).

  • السوق ما قبل الافتتاح: من 4:00 صباحًا إلى 9:30 صباحًا بالتوقيت الشرقي (ET).

  • السوق ما بعد الإغلاق: من 4:00 مساءً إلى 8:00 مساءً بالتوقيت الشرقي (ET).

هل توجد ساعات محددة لتداول الفيوتشر في السوق الأمريكي؟

يتم تداول الفيوتشر للسوق الأمريكي على مدار ساعات ممتدة تقترب من يوم عمل كامل؛ حيث تُجرى هذه المعاملات من خلال بورصة نيويورك التجارية (NYMEX) وبورصة شيكاغو التجارية (CME) من الأحد إلى الجمعة، ابتداءً من الساعة 6:00 وحتى 5:00 مساء اليوم التالي وذلك حسب توقيت شرق الولايات المتحدة.

ما هي التكاليف المرتبطة بتداول عقود الفيوتشر؟

تشمل تكاليف تداول عقود الفيوتشر العمولات التي تفرضها شركات الوساطة ورسوم البورصة وتكاليف الفائدة المرتبطة بالرافعة المالية وتكاليف التنفيذ مثل فروقات الأسعار بين العرض والطلب. يمكن أن تختلف هذه التكاليف بناءً على الوسيط ونوع العقد. 

الكاتب
عامر طبنجة
الكاتب
كاتب محتوى متخصص في إنشاء محتوى اقتصادي يلبي احتياجات المستثمرين الأفراد. أسعى دائمًا لتقديم محتوى يثري المعرفة ويشجع على التفكير السليم في كل ما يتعلق بالتداول والإستثمار. أهدف دائمًا إلى توفير محتوى يجذب القراء ويثير اهتمامهم، سواء كان ذلك في شكل مقالات أو نصوص فيديوهات أو محتوى موقع إلكتروني أو منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي أو أي نوع آخر من المحتوى.

شارك بتعليق

comments