شركة eToro تنهي عام 2020 بإيرادات بقيمة 600 مليون دولار

إكتسبت منصة التداول، eToro الكثير من الشعبيّة في السنوات القليلة الماضية. بعد أن رسّخت نفسها كمنصّة تداول اجتماعي، حيث يمكن للمتداولين المبتدئين نسخ استراتيجيّات التداول الخاصة بالخبراء، كما وسّعت الآن خدماتها في العديد من المجالات.

كشفت الشركة أنه بنهاية العام 2020، وصلت أرباح اي تورو إلى 600 مليون دولار. 

إضافةً إلى ذلك، وصل حجم التداول إلى حد تجاوز 1.5 تريليون دولار، وهو أعلى بنسبة 400% عن عام 2019.

إضافةً إلى ذلك، شهدت eToro تدفّقات هائلة من المتداولين في السنوات الأخيرة واكتسبت بشكل كبير العام الماضي. كانت قد كشفت مؤخرًا أن عدد المستخدمين على منصّة التداول بلغ 17 مليون مستخدم في نهاية عام 2020. للمقارنة، كان لدى الشركة 13 مليون متداول بعد الربع الأول من العام الماضي، مما يعني أن هناك زيادة بنسبة 30% في قاعدة عملائها.

مقال ذو صلة: أفضل شركات تداول البيتكوين لعام 2021

بالإشارة إلى توسيع نطاق الأعمال، أوضح المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي "يوني آسيا"، كيف ركّزت الشركة على "مجموعة واسعة من الخبرات، حيث أن eToro هي شركة تقنيّة، ووسيط متعدّد التنظيمات، ولديها قدرات تسويق قوية جدًا عبر الإنترنت".

"شهدت السنوات القليلة الماضية نموًا سريعًا في عدد موظفي eToro مما يعكس توسُّعنا العالمي ونمو عروض منتجاتنا وقاعدة عملائنا".

يوني آسيا متفائلٌ بشأن تجارة التجزئة المتزايدة، ويعتقد أن "نمو مستثمر التجزئة هو صيحة موجودة لوقت طويل. يتزايد انخراط مستثمري التجزئة في استثماراتهم ويتحمّلون مسئوليّة أكبر حيالها، حيث تتزايد نسبتهم من حجم السوق، وهم يستثمرون في المنتجات والخدمات التي يعرفونها".

شركة eToro لا تعتمد فقط على نسخ التداول

أوضح آسيا نشأة شركة eToro، أنه بدلاً من إنشاء منصة تداول أخرى، تم إنشاء eToro كـ"شبكة اجتماعيّة - مجتمع للمتداولين والمستثمرين، حيث يمكنهم تنفيذ تبادلاتهم، ولكن أيضًا معرفة ما يفعله الآخرون والتحدث مع بعضهم البعض".

وأضاف آسيا: "يظل هذا العنصر الاجتماعي في نواة عروضنا". "وظيفة النسخ لدينا هي ما يميز eToro عن الأنظمة الأساسيّة الأخرى".

لكن eToro لم تقتصر على أعمال نسخ التداول، فقد وسّعت بقوة عروضها من الفوركس إلى الأسهم ومن السلع إلى العملات الرقميّة. ولحق هذا التوسّع حملة تسويقيّة واسعة النطاق للشركة.

أسهم السيارات الكهربائيّة هي المفضلة لدى الجميع

أدى تقّلب سوق الأسهم في عام 2020 إلى زيادة الطلب على تداول الأسهم. على الرغم من أن شركة Tesla تصدّرت عناوين الأخبار على مستوى العالم بسبب عائدها متعدد الأضعاف في هذه الفترة، إلا أن سهم منافسها الصيني لا يزال هو المفضل لدى مستثمري eToro.

أخبرت شركة التداول في بيان لها أن أكبر ثلاثة أسهم نشطة في العام الماضي على المنصّة كانت Nio و Tesla و Apple، تليها كلٌ من Amazon و Palantir Technologies و Microsoft و Alibaba و Facebook و Alphabet (Google) و NVIDIA Corporation.

مع ذلك، يبدو أن العملات الرقميّة هي فئة الأصول الرئيسيّة التالية. كما أوضح آسيا، "كان عام 2020 عامًا كبيرًا بالنسبة للأسهم (ولكن) 2021 حتى الآن سيطرت عليها العناوين عن العملات الرقميّة."

وأضاف: "حتى هذه اللحظة من هذا العام، شهدنا أحجام تداول العملات الرقميّة بأكثر من 25 ضعفًا في نفس الفترة الزمنية من العام الماضي".

شركة eToro تتبع آخر صيحات مجال التداول

تطوّر مجال التداول في السنوات القليلة الماضية، بشكل أولّي مع الاضطراب من قبل منصّة Robinhood. جذب ما يسمى بـ "التحفيز" للتداول بدون عمولات عددًا كبيرًا من المتداولين المبتدئين.

إضافةً إلى ذلك، لحقت eToro بهذه الصيحة خالية العمولة في عام 2019 أولاً لعملائها في المملكة المتّحدة وأوروبا، ثم ستوّسع الخدمة عبر المحيط الأطلسي إلى الولايات المتّحدة العام المقبل.

كما وأشار آسيا إلى أن "eToro كانت أول شركة تقدّم أسهمًا مجزّأة بدون عمولة على مستوى العالم".

"كانت eToro أول وسيط منظًّم في أوروبا يقدم العملات الرقميّة، ونحن نؤمن بالعملات الرقميّة كفئة أصول وأننا سنرى نقل الثروة الحقيقيّة إلى البلوكتشين". وأضاف، "تُواصل eToro الابتكار في مجال blockchain. الستاكينج (Staking) هو وسيلة لتقديم أرباح شهريّة سلبية لمستثمرينا في مجال العملات الرقميّة، بغض النظر عن تقلب أسعار العملات الرقميّة في السوق".

ما التالي بالنسبة لشركة eToro؟

على الرغم من النمو الهائل للشركة الإسرائيليّة خلال السنوات القليلة الماضية، لا يزال لديها العديد من الخطط لتحسين خدماتها، وخاصةً قائمة منتجاتها. كشف آسيا "في الوقت الحاضر، ينْصب تركيزنا على إضافة المزيد من الأسهم وصناديق الاستثمار المتداولة إلى مجموعتنا".

بغض النظر عن أعمالها التداوليّة الأساسيّة، يبدو أن شركة eToro تعمل على تنويع أعمالها نظرًا لأن لديها بطاقة خصم تنتظر الإعلان والتي ستوفّر "وظائف السحب النقدي وإيداع الأموال بشكل فوري".

قال آسيا: "كان عام 2020 عامًا ناجحًا بشكل مذهل بالنسبة إلى eToro". "لقد دخلنا عام 2021 بحماس كبير، لأسباب ليس أقلها أننا سنُطلق أسهمًا بدون عمولة في الولايات المتّحدة. في عام 2020، وافقت هيئة تنظيم الصناعة المالية "FINRA"، الجهة التنظيميّة الأمريكية، على طلب عضويّة eToro لبدء تداول الأسهم في الولايات المتّحدة. ستوسّع eToro عروضها الحاليّة في الولايات المتحدة من تداول العملات الرقميّة لتُصبح منصة تداول متعددة الأصول تُمكن الأفراد من إدارة محفظة من الأصول التقليديّة وأصول العملات الرقميّة جنبًا إلى جنب في تطبيق واحد للهاتف محمول أو للحاسوب سهل الاستخدام".

تنصل من قبل eToro

eToro هي عبارة عن منصة متعددة الأصول توفر الاستثمار في الأسهم والأصول المشفرة ، فضلاً عن تداول العقود مقابل الفروقات.

يرجى ملاحظة أن العقود مقابل الفروقات هي أدوات معقدة وتنطوي على مخاطر عالية لخسارة الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. 67٪ من حسابات مستثمري التجزئة يخسرون أموالهم عند تداول العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب أن تفكر فيما إذا كنت تفهم كيفية عمل العقود مقابل الفروقات ، وما إذا كنت تستطيع تحمل مخاطر عالية بفقدان أموالك.

الأداء السابق ليس مؤشرا على النتائج المستقبلية، الأصول المشفرة هي أدوات متقلبة يمكن أن تتقلب على نطاق واسع في إطار زمني قصير جدًا وبالتالي فهي ليست مناسبة لجميع المستثمرين. بخلاف العقود مقابل الفروقات ، فإن تداول الأصول المشفرة غير منظم وبالتالي لا يخضع لإشراف أي إطار تنظيمي في الاتحاد الأوروبي.